أغذية تقوي المناعة ضد فيروس كورونا

أهمية تقوية مناعة الجسم ضد الفيروسات 

سنتحدث في هذا المقال عن تقوية المناعة ضد الفيروسات وضد فيروس كورونا المستجد بالتحديد في ظل هذه الجائحة على العالم، إذ يعد هذا الفيروس من عائلة كبيرة من الفيروسات التي تسبب التهابات الجهاز التنفسي، ويمكن أنّ تتراوح أعراض هذا المرض من نزلات البرد إلى أمراض أكثر خطورة، وبسبب كثرة الشائعات سوف نوضح في هذا المقال أهم الأغذية التي تقوي المناعة ضد فيروس كورونا.

قبل معرفة طرق تقوية جهاز المناعة يجب أنّ نعلم أنّ الجهاز المناعي عبارة عن شبكة معقدة من الخلايا والأنسجة والأعضاء، يساعدان الجسم معًا على مكافحة الالتهابات والأمراض الأخرى.

وعندما يغزو الجسم  البكتيريا أو الفيروسات، فإنها تهاجم الجسم وتتكاثر فيه، ويحمي الجهاز المناعي جسم الإنسان من المرض عن طريق محاربة هذه البكتيريا والفيروسات.

إنّ تعزيز نظام المناعة هو في الواقع أصعب بكثير مما قد يعتقد البعض، وذلك لأنّ جهاز المناعة معقد جدّا. 

ويجب أن يكون قويًا بما يكفي لمحاربة مجموعة متنوعة من الأمراض والالتهابات، ولكن على الرغم من تعقيده، إلا أنّ هناك عادات يومية في نمط الحياة يمكن التركيز عليها للمساعدة في تعزيز جهاز المناعة لمحاربة العدوى أو المرض. 

نصائح لتقوية جهاز المناعة 

فيما يأتي خمس طرق مدعومة علميًا لتعزيز جهاز المناعة في الجسم: 

المحافظة على تناول غذاء صحي:

إنّ التغذية السليمة هي مفتاح دعم نظام المناعة القوي، إذ يجب أنّ يشمل تناول الكثير من الخضراوات والفواكه والبقوليات والحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون والدهون الصحية .

كما يمكن أنّ يساعد النظام الغذائي الصحي في ضمان الحصول على كميات كافية من المغذيات الدقيقة التي تلعب دورًا في الحفاظ على نظام المناعة في الجسم، بما في ذلك:

  • فيتامين ب 6 ومن أبرز مصادره الغذائية الدجاج والسلمون والتونة والموز والخضروات الخضراء والبطاطا (مع القشرة).
  • فيتامين ج الموجود في الحمضيات، بما في ذلك البرتقال والفراولة، وكذلك الطماطم والبروكلي والسبانخ.
  • فيتامين هـ وأكثر الأطعمة الغنية به هي المكسرات مثل  اللوز وزيت عباد الشمس وبذور عباد الشمس وزبدة الفول السوداني والسبانخ.

ونظرًا لأن الخبراء يعتقدون أنّ الجسم يمتص الفيتامينات بشكل أكثر كفاءة من المصادر الغذائية، بدلاً من المكملات، فإن أفضل طريقة لدعم جهاز المناعة هي اتباع نظام غذائي متوازن.

ممارسة الرياضة بانتظام:

لا يقتصر النشاط البدني على بناء العضلات والمساعدة على التخلص من التوتر بل تعد أيضًا جزء مهم للتمتع بالصحة ودعم جهاز المناعة الصحي.

وإحدى الطرق التي قد تؤدي بها التمارين الرياضية إلى تحسين الوظيفة المناعية هي تعزيز الدورة الدموية، مما يسهل على الخلايا المناعية والجزيئات الأخرى التي تقاوم العدوى أن تنتقل بسهولة أكبر في جميع أنحاء الجسم.

كما أظهرت الدراسات أنّ ممارسة ما لا يقل عن 30 دقيقة من التمارين المعتدلة إلى الشديدة يوميًا تساعد في تحفيز جهاز المناعة. 

شرب الماء الكافي:

 يلعب الماء العديد من الأدوار المهمة في الجسم، بما في ذلك دعم جهاز المناعة، وإنّ السائل الليمفاوي في جهاز الدورة الدموية ، يحمل خلايا مناعية مهمة لمكافحة العدوى في جميع أنحاء الجسم، يتكون بشكل كبير من الماء، وإنّ الجفاف يؤدي إلى إبطاء حركة السائل الليمفاوي، مما يؤدي أحيانًا إلى ضعف الجهاز المناعي.

وإن احتياجات الجسم من الماء تختلف من شخص لآخر لذلك عليك البدء بمعرفة كمية حاجة جسمك من الماء

الحصول على قسط كافي من النوم:

هناك الكثير من الأنشطة المهمة التي تحدث في الجسم عند النوم، على سبيل المثال، يتم تكوين الجزيئات المهمة لمكافحة العدوى أثناء النوم.

وأظهرت الدراسات أنّ الأشخاص الذين لا يحصلون على قسط كافٍ من النوم يكونون أكثر عرضة للإصابة بالمرض بعد التعرض للفيروسات.

التقليل من التوتر

من المهم معرفة  كيف يؤثر الإجهاد على الصحة بما في ذلك تأثيره على جهاز المناعة، إذ أنّه خلال فترة الإجهاد، وخاصة الإجهاد المزمن المتكرر وطويل الأمد، قد تثبط جهاز المناعة، مما يزيد من فرص الإصابة أو المرض.

ويختلف التوتر من شخص لآخر، ويمكن التقليل منه عن طريق تمارين التنفس العميق أو التأمل أو الصلاة أو التمارين الرياضية، ويجب عليك أيضًا التعرف على الأنشطة التي تساعدك على تقليل التوتر وممارستها.

الأغذية والمشروبات التي تقوي المناعة ضد كورونا 

 

قد تساعد هذه الأطعمة والمشروبات في الحفاظ على جهاز المناعة قوي في الجسم:

  • الحمضيات:  إذ تحتوي على نسبة عالية من فيتامين ج والذي يعتقد أنّه قد  يزيد من إنتاج خلايا الدم البيضاء، والتي تعتبر أساسية في مكافحة العدوى.ومن الأمثلة عليها: الليمون، الجريب فروت، الكلمنتينا، البرتقال، الفلفل الحلو الأحمر واليوسفي. ويجب معرفة أنّه لا يوجد دليل علمي فعال على محاربة فيروس كورونا الجديد.
  • البروكلي: إذ يعد مليء بالفيتامينات والمعادن، بالإضافة إلى الألياف والعديد من مضادات الأكسدة الأخرى.
  • الثوم: وذلك لأنها غنية بمادة الكبريت مثل الأليسين.
  • الزنجبيل: قد يساعد الزنجبيل في تقليل الالتهاب، مما قد يساعد في تقليل التهاب الحلق والأمراض الالتهابية. 
  • السبانخ: إذ يعد غني بفيتامين ج  ومليئ أيضًا بالعديد من مضادات الأكسدة وبيتا كاروتين، والتي قد تزيد من قدرة أجهزة المناعة لدينا على مكافحة العدوى.
  • لبن الزبادي: وتعد مصدر لفيتامين د الذي يساعد في تنظيم جهاز المناعة ويعتقد أنه يعزز دفاعات الجسم الطبيعية ضد الأمراض.
  • اللوز وبزر عباد الشمس: إذ يعدان غنيان في فيتامين (هـ) المهم في تنظيم وظيفة جهاز المناعة والحفاظ عليها. 
  • الكركم: إذ يحتوي على مادة الكركمين المعززة للمناعة لذلك يعد من التوابل المهمة.
  • الشاي الأخضر: إذ أنّه مليء بالفلافونويد، وهو نوع من مضادات الأكسدة.
  • الكيوي: لأنه غني بحمض الفوليك والبوتاسيوم وفيتامين ك وفيتامين ج.
  • الدواجن: لأنها غنية بفيتامين ب 6 وهو عامل مهم في العديد من التفاعلات الكيميائية التي تحدث في الجسم، كما أن له دور حيوي لتكوين خلايا دم حمراء جديدة وصحية.

تأثير المكملات الغذائية في محاربة فيروس كورونا 

 

من الشائع حاليّا أنه يجب تناول بعض المكملات الغذائية عند الإصابة بفيروس كورونا فما هي هذه المعادن والفيتامينات وما تأثيرها على العلاج؟ 

فيتامين د وفيروس كورونا 

يعد فيتامين د ضروري لعملية التمثيل الغذائي للعظام والمعادن، وإن فيتامين د لديه أيضًا القدرة على تعديل الاستجابات المناعية الفطرية والتكيفية. 

وإنّ نقص فيتامين د هو أيضا أكثر شيوعا في المرضى الأكبر سنا والمرضى الذين يعانون من السمنة وارتفاع ضغط الدم، وارتبطت هذه العوامل بوجود نتائج أسوأ لدى مرضى كورونا، وفي الدراسات قائمة على الملاحظة، ارتبط انخفاض مستويات فيتامين (د) بزيادة خطر الإصابة بالالتهاب الرئوي لدى كبار السن والأطفال.

لذلك قد تبين أنّ مكملات فيتامين د قد تحمي من عدوى الجهاز التنفسي الحادة، ومع ذلك، تبين في تجربة سريرية عشوائية، إنّ إعطاء جرعات عالية من فيتامين د للمرضى المصابين بأمراض خطيرة ونقص فيتامين د (ولكن ليس كورونا) لم يقلل من مدة الإقامة في المستشفى أو معدل الوفيات معدل بالمقارنة مع الدواء الوهمي، وإنّ المستويات العالية من فيتامين (د) قد تسبب فرط كالسيوم الدم والتكلس الكلوي.

ولا يُعرف دور مكملات فيتامين (د) في الوقاية من فيروس كورونا  أو علاجه، ويعتمد الأساس المنطقي لاستخدام فيتامين (د) إلى حد كبير على تأثيرات تعديل المناعة التي يمكن أن تحمي من عدوى كورونا  أو تقلل من شدة المرض. 

فيتامين سي وفيروس كورونا 

فيتامين ج (حمض الأسكوربيك) هو فيتامين قابل للذوبان في الماء ويعتقد أن له آثارًا مفيدة في المرضى الذين يعانون من أمراض خطيرة وحرجة، وهو مضاد للأكسدة ويحارب الجذور الحرة وله خصائص مضادة للالتهابات، ويؤثر على المناعة الخلوية وسلامة الأوعية الدموية، ويعمل كعامل مساعد في توليد الكاتيكولامينات الذاتية. 

ولأن البشر قد يحتاجون إلى المزيد من فيتامين ج في حالات الإجهاد التأكسدي، فقد تم تقييم مكملات فيتامين ج في العديد من الحالات المرضية، بما في ذلك العدوى الخطيرة. 

ونظرًا لأن فيروس كورونا  قد يتسبب في تعفن الدم ومتلازمة الضائقة التنفسية الحادة (ARDS)، تتم دراسة الدور المحتمل لجرعات عالية من فيتامين C في تخفيف الالتهاب وإصابة الأوعية الدموية لدى مرضى فيروس كورونا.

ولا توجد بيانات وإرشادات كافية في علاج فيروس كورونا للتوصية باستخدام أو عدم استخدام فيتامين C هذه الفترة لعلاج فيروس كورونا  في المرضى غير المصابين بأمراض خطيرة.

الزنك وفيروس كورونا 

لا توجد بيانات كافية للتوصية إما بتأييد أو عدم استخدام الزنك لعلاج فيروس كورونا، كما وتوصي لجنة إرشادات علاج فيروس كورونا  بعدم استخدام مكملات الزنك بكميات أعلى من البدائل الغذائي الموصى به للوقاية من فيروس كورونا.

كما يمكن أنّ يسبب تناول مكملات الزنك على المدى الطويل نقصًا في النحاس مع حدوث عيوب دموية معكوسة في المستقبل (مثل فقر الدم ونقص الكريات البيض) وأمراض عصبية لا رجعة فيها (مثل اعتلال النخاع، التنميل، التشنج).

الملخص: على الرغم من أن المكملات آمنة بشكل عام، إلا أنه لا يوجد شيء خالٍ من المخاطر. 

وإن أفضل طريقة لتجنب العدوى هي اتباع نصيحة علماء الأوبئة وخبراء الصحة العامة: “بغسل اليدين، وارتداء الماسك، والتباعد الاجتماعي”.

مقالات أخرى

فوائد صيام شهر رمضان على جسم الإنسان

فوائد صيام شهر رمضان على جسم الإنسان

فوائد صيام شهر رمضان على جسم الإنسانلشهر رمضان طابع ورونق خاص في السنة إذ تزداد فيه العادات الروحانية والتواصل الاجتماعي والعبادات، وكما أنّ للصيام فوائد عديدة تعود على الإنسان من جميع الجوانب فإن له أيضًا فوائد صحية فما هي فوائد صيام شهر رمضان على جسم الإنسان؟   وما...

قراءة المزيد
التخلص من إدمان السكر بخطوات عملية وسهلة

التخلص من إدمان السكر بخطوات عملية وسهلة

    التخلص من إدمان السكر     بخطوات عملية وسهلة     إدمان السكرقد تتناول الكيك ثم بعده تشرب مشروب الشوكولاتة الساخن، وفي نهاية اليوم تجد نفسك ترغب في تناول الحلويات مرة أخرى وهذا ما قد يسمى بإدمان السكر، وهو تناول الحلويات بكميات زائدة وفي...

قراءة المزيد
كيف أبدأ رجيم ناجح

كيف أبدأ رجيم ناجح

كيف أبدأ رجيم ناجح كيف أبدأ رجيم ناجح واستمر فيه، الجميع يتسائل هذا السؤال عندما يطمح للوصول إلى الوزن المثالي، وقد يضطر البعض إلى اللجوء لبعض الوسائل لنزول الوزن باعتقاده أنّها الحل ولكن قد يزيد بعضها الأمر سوءًا.  لذلك سأشارككم خبرتي في هذا المقال كأخصائية تغذية...

قراءة المزيد

Pin It on Pinterest

Share This